فضيحة مدوية – حسابات بنكية لزبناء بنك القرض العقاري والسياحي CIH تتعرض لقرصنة عالمية

بنك CIH يعترف باختلاس أموال زبنائه المغاربة !

تفجرت فضيحة مدوية داخل بنك CIH، بعد اختلاس أموال من حسابات زبنائه المغاربة ، و تفاجئهم بتحويلات مالية لم يقوموا بها على حساباتهم، في انتهاك صارخ لخصوصياتهم.

ووفق إفادات من زبناء تعرضوا لاختلاس أموال على حساباتهم البنكية بالبنك المذكور، من قبل جهة غير معروفة، عبر موقع لشركة تكنولوجيا عالمية، بالإضافة إلى تعرض معطياتهم الشخصية للاختراق من قبل ذات الجهة، حيث حملوا المسؤولية الكاملة للبنك لعدم قيامه بالحماية اللازمة للمعطيات الشخصية.

البنك و في بلاغ له ، اعترف أن العشرات من الزبائن اكتشفوا من خلال كشف حسابهم عمليات، لم يقوموا بها، بالبطاقة البنكية في موقع شركة تكنولوجية عالمية.

وقال البنك في ذات البلاغ ، أنه إثر تلقي الشكايات قام على الفور بحظر الموقع الإلكتروني المستهدف، وبعد تحليل دقيق، اتضح أن الأمر لا يتعلق نهائيا بثغرة في النظام البنكي، بل قد يكون عبارة عن عملية اختلاسية لبيانات بطاقات من مواقع وهمية، همت البطاقات التابعة لبنوك مختلفة وفي بلدان عدة”.

و طالب البنك زبنائه “بغلق مخصصات التجارة الإلكترونية Dotation e-commerce للبطاقات الدولية من تطبيقاته، وذلك بعد كل عملية شراء إلكتروني.

تعرض عدد من زبناء بنك “القرض العقاري والسياحي” CIH، لعمليات قرصنة، إذ فوجؤوا باقتطاعات مالية من بطاقاتهم الالكترونية الخاصة بالشراء عبر الانترنيت، وكأنهم عمدوا إلى اقتناء منتجات الكترونية عبر مواقع عالمية من قبيل متجر “أبل”. واشتكى هؤلاء من اقتطاعات ترواحت ما بين 5000 و6000 درهم، وراسلوا وكالاتهم البنكية.

واتضح أن قراصنة تمكنوا من الوصول إلى بيانات بعض زبناء البنك المذكور، من خلال اختراق أحد مواقع التجارة الالكترونية. وهذا ما أكدته الإدارة العامة للبنك العقاري والسياحي، في بيان لها، جاء فيه:

“أول أمس، اكتشف عشرات من الزبناء من خلال كشف حسابهم عمليات (لم يقوموا بها) بالبطاقة البنكية في موقع شركة تكنولوجية عالمية. و على إثر تلقي الشكايات، قام البنك على الفور بحظر الموقع الإلكتروني المستهدف. و بعد تحليل دقيق، إتضح أن الأمر لا يتعلق نهائيا بثغرة في النظام البنكي، بل قد يكون عبارة عن عملية اختلاسية لبيانات بطاقات من مواقع وهمية همت البطاقات التابعة لبنوك مختلفة و في بلدان عدة.

ويود بنك CIH أن يطمئن زبناءه الكرام المتضررين، أنه سيحث على تعويضهم إجماليا بعد تلقي شكاياتهم عبر القنوات المخصصة (مركز الزبناء 4747، تطبيق CIH Mobile،…).

ونستغل الفرصة لتذكير جميع الزبناء بغلق مخصصات التجارة الإلكترونية Dotation e-commerce للبطاقات الدولية من تطبيق Cih Mobile أو موقع Cih Online و ذلك بعد كل عملية شراء إلكتروني.

وفي الأخير، بنك CIH يؤكد مرة أخرى أن الحماية المعلوماتية من أولوياته، وهو لا يدخر جهدا في تقديم خدمات آمنة لجميع الزبناء”.