المصير المجهول لشكايات الأسر التي لم تتوصل بالدعم من صندوق كورونا تجر بنشعبون للمساءلة البرلمانية

لاتزال آلاف الشكايات التي تقدم بها مواطنون، بسبب عدم استفادتهم من صندوق كورونا دون تلقي أي جواب تثير التساؤلات، وسط غياب أي توضيح من الجهات المسؤولة .

النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، السعيد الصادق، طالب في سؤال وجهه لوزيبر الاقتصاد والمالية محمد بنشعبون يطالبه فيه بالكشف عن مصير ال800 ألف شكاية للأسر التي لم تتوصل بالدعم المؤقت من صندوق تدبير جائحة كورونا .

وجاء في سؤال النائب البرلماني ، بعد أسابيع عن إعلان التوصل بشكايات المواطنين الذي لم يتوصلوا بالدعم المؤقت من صندوق تدبير جائحة كورونا، وأصحاب الشكايات في ترقب وانتظار لمصير شكاياتهم في الظروف الاجتماعية الصعبة التي يواجهونها وأسرهم.

واعتبر الصادق، أن التأخر في معالجة الشكايات، غير متفهم، بالنظر إلى المعالجة السريعة التي تمت لعشرات الآلاف الشكايات في زمن وجيز.

وطالب النائب البرلماني، بالكشف عن مصير 800 ألف شكاية المتبقية التي لم تعالج بعد، وأسباب التأخر في معالجة الشكايات، وعن الإجراء ات المستعجلة لتي ستتخدها الوزارة الوصية، لتمكين الأسر المتضررة التي حرمت من الدعم للتخفيف من معاناتها الشديدة في ظل مواجهة جائحة كورونا.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol