تم إدخاله للتجارب السريرية..ٍفريق بحثي تابع للقوات المسلحة الملكية يبتكر جهازا مغربيا للتنفس الصناعي

أعلن “المنتدى العسكري” المختص في معطيات الجيش المغربي، وأخباره أن فريقا بحثيا من المهندسين التابعين للمكت الرابع لقيادة القوات المسلحة الملكية قام بتصميم وإنتاج نظام تهوية اصطناعي يلبي المتطلبات العلاجية والفنية لمرضى فيروس “كورونا”، وذلك بمؤسسة معالجة الأسلحة والذخائر “ETAM” ببنسليمان.

وحسب المنتدى فإن هذا الجهاز يوضع لدى الحالات الحرجة المصابة بالفيروس نتيجة الالتهاب والانسداد في الشعب الهوائية في الرئتين، ما يؤدي إلى فشل تنفسي، مشيرا إلى أن وضع المريض تحت تهوية ميكانيكية عبر جهاز التنفس الصناعي يساعد على استعادة التنفس التلقائي.

ووفقا لما كشف عنه المنتدى فأن الجهاز يوضع لدى مرضى “كوفيد 19” الذين يحتاجون إلى مساعدة تنفسية سريعة تتكيف مع خصوصيات هذا المرض، لافتا إلى أن الغرض من هذا المشروع هو توفير حل طارئ لتعزيز قدرات التدخل للفرق الطبية من حيث التهوية والتنفس الاصطناعي.

المنتدى أكد أيضا أن القوات المسلحة الملكية عبر معالجة الأسلحة والذخائر “ETAM” ببنسليمان، “قادرة بعد إنهاء مسلسل التجارب السريرية لهذا الجهاز، على توفيره للمؤسسات الوطنية عبر مواد خام محلية بأثمنة جد معقولة لتحقيق الاكتفاء الذاتي الوطني من هذه الأجهزة”.

واعتبر “المنتدى العسكري” أن هذه الخطوة تأتي تنفيذاً للتعليمات العليا لجلملك القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، المتعلقة بمكافحة جائحة “كوفيد 19”.

وحول طريقة عمل الجهاز، قال المنتدى عبر موقعه الإلكتروني، أنه يعمل بنظام قادر على توفير حجم تيار كافٍ من الهواء لإدخال الأكسجين للمريض وإخلاء ثاني أكسيد الكربون “CO2″، مع ضمان سلامة التشغيل والتحكم المثالي. فريق التطوير المكون من أطباء ومهندسين وفنيين متخصصين من المكتب الرابع لفريق الإدارة البيئية في الجيش الملكي، ابتكروا هذا الجهاز كحل عملي ومريح وموثوق يمكن أن يملأ العجز المحتمل في الأجهزة التنفسية اللازمة لعلاج مرضى “كوفيد 19”.

وأكد المنتدى، أن لجنة علمية تتكون من أطر أجهزة الإنعاش ومهندس الطبي الحيوي، وقفت عند تحديد جوانب السلامة الوظيفية والتقنية والتشغيلية الكامنة في تصنيع أجهزة التنفس الاصطناعي. تم تحديث هذه الحاجة طوال مدة المشروع باستخدام البيانات الإحصائية واستنتاجات المنشورات العلمية المتعلقة بهذا المرض.

وأشار المنتدى إلى أن لجان متخصصة قامت بإجراء اختبارات ناجحة على الجهاز بحضور أطباء ومتخصصين في الطب الحيوي من المستشفى العسكري الدراسي محمد الخامس بالرباط، فيما يتم التخطيط للاختبارات السريرية على المحاكاة ثم على الحيوانات، وأخيرًا على المتطوعين.

ووفقًا لآراء مختلف أطر أجهزة الإنعاش التي حضرت الاختبارات الأولى لجهاز التنفس الصناعي العسكري، يضيف المنتدى، فإن الجهاز كامل ومناسب لاستخدامه في رعاية مرضى كورونا، في انتظار الموافقة على هذا المشروع، حيث تواصل الفرق المسؤولة عن التطوير تحسينه وتكييفه بحيث يلبي توقعات المهنيين الصحيين. :

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol