الأوروعربية للصحافة

النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي تدين تعرض أحد أعضائها للإعتداء بالرباط وتدعو للمحاسبة

وأشارت النقابة في بيان لها إلى أن الحادث وقع على مرآى، ومسمع من عميد الكلية، معتبرة أن هذا الفعل جاء “لاستهداف عمل النقابة داخل هذه المؤسسة بعد تأسيس فرعها المحلي”.

وعبر المكتب الوطني للنقابة عن إدانته لما أسماه “السلوك العدواني”، الذي مورس في حق الأستاذ الباحث “الضحية”، أثناء تأدية مسؤولياته التمثيلية في مجلس المؤسسة، معبرا عن تضامنه مع هذا الأخير، ومساندته في كل الخطوات، التي يقرر اتباعها، منها تحريك إجراءات المتابعة التأديبية ،والقضائية في وجه “المعتدي”.

كما حمل البيان عميد الكلية كامل المسؤولية عما أسماه “الاستهداف الممنهج، والمقصود للعمل النقابي الجاد” داخل مجلس الكلية، داعيا رئاسة جامعة محمد الخامس في الرباط، والوزارة الوصية إلى تحمل مسؤولياتهما كاملة في صون كرامة الأساتذة، وضمان سلامتهم الجسدية، والنفسية في الحرم الجامعي بالنظر إلى  انتماءاتهم النقابية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.