أشرطة فيديو تصريحات و استقبال حميد المهداوي لحظة خروجه من السجن

بعد قضائه محكوميته بـ3 سنوات خلف القضبان، غادر صباح اليوم الاثنين الصحفي حميد المهداوي، مدير موقع «بديل»، أسوار سجن تيفلت، في حدود الساعة السابعة صباحا، حيث وجد في استقباله، عددا من أفراد عائلته، بمعية شخصيات حقوقية وأخرى جمعوية، قضت ليلة بيضاء أمام باب السجن في انتظار هذا الحدث.

وكانت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء قد أدانت المهداوي بالسجن ثلاث سنوات نافذة، بتهم تتعلق بـ”عدم التبليغ عن جناية تمس أمن الدولة”.

ووجهت إلى “المهداوي” تلك التهمة على خلفية تلقيه مكالمة هاتفية من شخص بهولندا يخبره فيها عن إدخال أسلحة إلى المغرب لصالح “حراك الريف”.

كما أدين “المهداوي” في وقت سابق بالسجن سنة واحدة بسبب الدعوة للمشاركة في تظاهرة غير مرخصة، حيث جرى اعتقاله خلال مشاركته في تظاهرة بمدينة الحسيمة في يوليو 2017.