وزيرة السياحة تعلن عن مخطط لإنعاش القطاع السياحي يمتد لسنة 2022

أعلنت وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، نادية فتاح العلوي، خلال مجلس الحكومة الذي انعقد، اليوم الخميس، برئاسة  سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، عن مخطط لإنعاش القطاع السياحي، يروم إرساء أسس التحول المستدام للقطاع.

وقال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، السعيد أمزازي، في بلاغ تلاه عقب انعقاد المجلس، إن الوزيرة أشارت الى أن هذا المخطط الذي قدمت الوزيرة خلال المجلس عرضا بشأنه ،يهدف أيضا الى الحفاظ على النسيج الاقتصادي ومناصب الشغل، وتسريع مرحلة استئناف الأنشطة السياحية وكذا إلى هيكلة القطاع ووضع برامج لإنعاش السياحة الداخلية بشراكة مع الفاعلين الجهويين والمحليين.

ونوهت  فتاح العلوي، يضيف أمزازي ، بالطابع التشاركي الذي ميز إعداد هذا المخطط حيث تمت صياغته بتشاور مع المهنيين والقطاعات الوزارية المعنية، مشيرة إلى أنه سيتم تفعيله عبر خارطة طريق تغطي الفترة ما بين 2020-2022.

وأكدت أن المخطط سيمكن من مواكبة المهنيين والحفاظ على استمرارية مناصب الشغل وتسريع إدماج المستخدمين في وضعية هشة وكذا عرض منتوجات سياحية تأخذ بعين الاعتبار حاجيات السياحة الداخلية.

الى ذلك عرضت فتاح العلوي للإجراءات التي تعتمدها الوزارة من أجل مواكبة المؤسسات السياحية في تفعيل التدابير الوقائية والصحية في المؤسسات السياحية والقيام بتحاليل الكشف لجميع المستخدمين وذلك بتنسيق مع السلطات المحلية وممثلي وزارة الصحة، مبرزة أن هذه التدابير الوقائية المتوفرة في الدليل تتوخى تسهيل تسويق الوجهة المغربية وإعادة الثقة للسياح المغاربة والأجانب.