الأوروعربية للصحافة

الشبيبة الطليعية تدعو بوريطة إلى مطالبة إسبانيا بفتح تحقيق في جريمة قتل الشاب إلياس الطاهري بأحد مراكز الإيواء خنقا

بعد انتشار فيديو يوثق لواقعة وفاة الشاب المغربي إلياس الطاهري بأحد مراكز إيواء المهاجرين باسبانيا، دعا المكتب الوطني للشبيبة الطليعية ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، إلى مطالبة  السلطات الإسبانية بفتح تحقيق ومحاسبة كل المتورطين في هذه الجريمة وتكليف الدبلوماسية المغربية بمتابعة الملف وتتبع وضعية عائلة الضحية.

بالإضافة إلى “مطالبة القضاء الاسباني بمحاسبة المتورطين في مقتل الشاب الياس، وإحقاق العدالة له ولعائلته ولكل المغربيات والمغاربة”.

وتوجهت الشبيبة الطليعية إلى ناصر بوريطة بمراسلة رسمية، اليوم الأربعاء، والتي توصل “الأول” بنسخة منها حول وفاة الشاب المغربي إلياس الطاهري بإسبانيا، جاء فيها ” تابعنا وتابع معنا المغاربة جميعا نشر فيديو يوثق لهذه الحادثة بأسف وحنق شديدين، حيث يوضح هذا المقطع أن ستة أشخاص قد أدخلوا الشاب المغربي إلى غرفة صغيرة ويداه مكبلتان خلف ظهره، ثم قاموا بالضغط عليه إلى أن لفظ أنفاسه الأخيرة”.
وتابعت الشبيبة الطليعية في مراسلتها، “قد جاء ذلك في ظل ما يعرفه العالم اليوم من موجة احتجاجات عارمة ضد الممارسات العنصرية للشرطة، والتي انطلقت عبر وفاة المواطن الأمريكي من أصل إفريقي “جورج فلويد”، وانتقلت إلى مجموعة من دول أوربا، والتي كانت أسبابها وقائع مماثلة لما جاء في مقطع الفيديو الخاص بمقتل الشاب المغربي إلياس الطاهري”.

وقال المكتب الوطني لشبيبة حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، ” السيد الوزير، إن صح ما جاء في مقطع الفيديو هذا، فهو يعد جريمة شنعاء راح ضحيتها شاب مغربي لم يتجاوز ربيعه الثامن عشر، وتعد إهانة للمغربيات والمغاربة جميعا، وللمغرب كبلد ينحدر منه إلياس الطاهري، وهو ما يستوجب تحركا على أعلى مستوى من طرف وزارتكم”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.