الأوروعربية للصحافة

السياق الوطني يتسم بوجود فئة تحوم شبهات كثيرة حول ثرائها

قال حزب “الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية” إن السياق الوطني اليوم طابعه هو وجود فئة تحوم شبهات كثيرة حول ثرائها، تخترق مجال المال والأعمال والسياسة والرياضة والفن، وتشكل تهديدا حقيقيا للمؤسسات وللخيار الديمقراطي.

وجاءت اتهامات الحزب ضمن مداخلة قدمتها نائبته البرلمانية مليكة الزخنيني، في تعقيب لها على كلام وزير العدل عبد اللطيف وهبي، قال فيه إن تجريم الإثراء غير المشروع حق يراد منه باطل.

 

وأكدت الزخنيني أن قرينة البراءة تتلازم مع مبدأ الشرعية، وظاهرة الإثراء غير المشروع موجودة، ويكفي الالتفات يمينا ويسارا لنراها، بينما تأطيرها القانوني يسائل وزارة العدل.

وأضافت “اليوم نحن أمام أثرياء مصباح علاء الدين، والظاهرة تحتم علينا تأطيرها بدون مزايدات وبدون قول إن الموضوع مصطنع”.

وشددت على أن هذه الظاهرة تمثل اليوم تهديدها لا يطال فقط مستوى معين، مضيفة “نحن لسنا ضد الإثراء ونريد نرى كل المغاربة أثرياء، لكن المشكل هو كيفية تحقيق الثراء بطرق مشروعة”.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.