الأوروعربية للصحافة

خبير يكشف أسباب ارتفاع حالات الو فاة بسبب كور ونا في الفترة الأخيرة

كشف الدكتور الطيب حمضي، الباحث المتخصص في السياسات الصحية، أن تسجيل حالتي وفاة خلال أسبوع واحد بين الفئات الهشة المعرضة للإصابة بفيروس كوفيد-19، يأتي في ظل ارتفاع حالات الإصابة بالإنفلونزا الموسمية خلال الفصل البارد، خاصةً مع ظهور متحور جديد يعرف بـ “جيه إن 1″، الذي يتسم بارتفاع نسبة الانتشار.

وفي ضوء هذه التطورات، حذر الدكتور حمضي من خطورة الموقف، حيث يُظهر أن الأفراد الملقحين في الفئات السنية الصغرى قد يتعرضون لكوفيد-19 والإنفلونزا الموسمية، مع الإشارة إلى أن نسبة الشفاء لا تزال مرتفعة.

وفي المقابل، كشف حمضي أن كبار السن والنساء الحوامل والأشخاص ذوي الأمراض المزمنة أكثر عرضة للإصابات الخطيرة التي قد تتسبب في الدخول إلى غرف الإنعاش أو حتى الوفاة.

وأكد الدكتور حمضي على أهمية اتخاذ إجراءات وقائية فورية، من بينها أخذ التلقيح بشكل كامل، وتجنب الأماكن المزدحمة والمغلقة، وارتداء الكمامات. وشدد على ضرورة تجنب التقاطع مع الأشخاص الذين قد يكونون حاملين لفيروس كوفيد أو الإنفلونزا الموسمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.