الأوروعربية للصحافة

حاخام يهودي: نصلي من أجل زوال دولة إسرائيل الصهيونية

قال الحاخام يسرائيل ديفيد وايس من المنظمة اليهودية الدولية المناهضة للصهيونية، إن الإسرائيليين أسسوا دولتهم عن طريق السرقة من العرب، ونصلي من أجل زوال إسرائيل الصهيونية، وأن تتحرر فلسطين بأسرع وقت.

 

“ولهذا السبب نبكي مع الفلسطينيين”، أضاف الحاخام الأمريكي وايس العضو البارز في المنظمة المعروفة عالميا بحركة “ناطوري كارتا” التي تناهض الصهيونية.

جاء ذلك في حديث للأناضول، حول الفكر الصهيوني والعنف الممارس ضد الفلسطينيين، والاستيلاء على أراضيهم.

وذكر وايس أن هناك الكثير من الناس الذين يخلطون بين اليهودية والصهيونية ويلتبس عليهم الأمر.

وقال إن “الصهيونية التي هي أيديولوجية دولة إسرائيل، تحاول تصوير نفسها على أنها دولة يهودية، لكن الصهيونية أيديولوجية ولا علاقة لها باليهودية التي هي دين”..

ولفت إلى أن الصهيونية تسببت بالنكبة عام 1948، والتي تعرض فيها الفلسطينيون للتهجير القسري.
وأكد أن “اليهودية والصهيونية منفصلتان مثل الأرض والسماء، ومتناقضتان مع بعضهما البعض”
ومشيرا إلى وصايا التوراة “لا تقتل ولا تسرق”، قال الحاخام وايس “القتل والسرقة محرمان بشكل واضح لدينا، بينما هؤلاء (إسرائيل) أسسوا دولتهم عن طريق السرقة من العرب. ولهذا السبب نحن نبكي مع الفلسطينيين”.

وشدد وايس على أن “إسرائيل دولة معادية للسامية تنتج الكراهية وتحرض عليها”.

وتابع قائلا: “كيهود متدينين، نصلي للرب كل يوم من أجل زوال دولة إسرائيل الصهيونية، التي تسببت في إراقة الكثير من دماء الفلسطينيين واليهود بأسرع وقت”.

كما لفت إلى أنهم يقومون بالدعاء من أجل أن تنال فلسطين حريتها بأسرع وقت ممكن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.