الأوروعربية للصحافة

تأسيس المكتب الإقليمي لهيئة الشباب الملكي بتطوان

محضر المؤتمر الأول التأسيسي للمكتب الإقليمي بتطوان

  

طبقا لمقتضيات القانون الأساسي للهيئة الوطنية للشباب الملكي و الدفاع عن الوحدة الترابية ؛ و بناءا على شهادة تزكية المكتب التنفيذي للهيئة ؛ الصادرة بتاريخ 20 أكتوبر 2023؛   والتي تأتمن و تزكي السيدة : نادية الحميدي بصفتها رئيسة رسمية منتخبة للفرع الإقليمي وناطق رسمي تجاه السلطات و الهيئات بإقليم تطوان ؛ و تفعيلا للاجتماعات التأسيسية  التي عقدها مشكورا الرئيس الوطني السيد مصطفى عامري في هذا الإطار في كل من : طنجة مرتيل و تطوان؛

عقدت اللجنة التحضيرية للمكتب الإقليمي  للهيئة مؤتمرها الأول التأسيسي بمقر الجمعية اليوسفية  للأشخاص ذوي الإعاقة الحركية فرع تطوان ؛ مساء السبت13 ربيع الثاني  من العام الهجري 1445 الموافق 28 أكتوبر 2023 م ؛ وقد نظم اللقاء بنجاح وفق البرنامج التالي:

 

  • افتتاح المؤتمر بقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء غزة؛
  • قراءة آيات من القرآن المجيد ؛
  • توزيع و ثائق الهيئة؛
  • قراءة القانون الأساسي ؛
  • إلقاء كلمة الشكر و التقدير لجميع أعضاء الهيئة خاصة المكتب المركزي و رؤساء الفروع و الرئيس الوطني المركزي السيد مصطفى عامري ؛
  • إلقاء كلمة تعريفية بأعضاء المكتب الإقليمي و إبراز مؤهلاتهم العلمية و الأكاديمية وخبرتهم في المجال الجمعوي و التنموي و الإعلامي ؛

تناول الكلمة مجموعة من المؤتمرين  في مجملها تناولت مجموعة من المحاور ضمنها:

  • الأهمية الاستراتيجة للهيئة على المستووين الدولي و الوطني ؛
  • منهجية المكتب الإقليمي للهيئة في ممارسة الدبلوماسية الموازية محليا و قاريا؛
  • آليات المكتب الإقليمي في الترافع و التفاعل مع المنتظم الدولي في كل ما يخص قضايا وثوابت و تحديات المغرب؛
  • دور المكتب الإقليمي في دعم السلطات المغربية و مؤسساتها العسكرية ؛
  • عزم المكتب على الإشراك الواسع لرجال المال و الأعمال و جميع نخب المجتمع المغربي في خطط عمله و برامجه المستقبلية؛
  • إطلاق : ” الحملة الدولية للشباب الملكي ”؛
  • التنديد بجرائم النظام الجزائري و دعوة الشعل الجزائري للمزيد من التآخي؛
  • تكريم قيدومة العمل الإنساني و الجمعوي بالشمال سعيدة جرميم؛

بشكل حر؛ طوعي؛ علني؛ شفاف؛ نزيه و ديموقراطي؛  تم فتح باب الترشيح أمام الجميع؛ من أجل تولي المسؤوليات و الصفات داخل المكتب الإقليمي؛ انسحبت اللجنة التحضيرية و ثم الشروع في  إعداد التشكيلة الرسمية للمكتب الإقليمي و التي تتكون من الأعضاء الآتية أسمائهم:

 

الشخصيات  المُؤَسِسَةٌ للمكتب الإقليمي بتطوان:

نادية الحميدي ؛ 

حسن  متشوق ؛

محمد رضا برهون ؛

عبد العالي الخردوش ؛

ضرار الحضري؛

سعيدة جرميم؛

رشيد أريفي ؛

يونس أولاد علي و ابراهيم ؛

محمد أخروف ؛

ضرار الحضري؛

بسام الحضري؛

 

 و في الأخير تم إبراز جهود و تضحيات جميع الأعضاء المؤسسين القدامى للهيئة في جميع فروعها بالمغرب و تجديد الشكر لهم و إلتزام المكتب اللإقليمي بالعمل إلى جانبهم و دعم جميع تحركاتهم عبر ربوع المغرب الغالي. 

 

 الرَّئِيس المؤسس مصطفى عامري     00212.660.779.573   00212.649.968.316

الفايسبوك الرسمي  الهيئة الوطنية للشباب الملكي للدفاع عن الوحدة الترابية

https://web.facebook.com/profile.php?id=100064763168131

هيئة الشباب الملكي تدعوكم لِلتَّعَاوُن و الانخراط – YouTube

ألبوم صور المكتب المركزي الهيئة الوطنية للشباب الملكي للدفاع عن الوحدة الترابية

https://web.facebook.com/media/set/?vanity=EuroArabe&set=a.850175457112786

الشخصيات  المُؤَسِسَةٌ للمكتب المركزي بطنجة:

مصطفى عامري الرئيس؛

عبد السلام ابا الحسن نائب الرئيس؛

أبوبكر العكيدي الكاتب العام؛

الشرقاوي عبد الكبير نائب الكاتب العام؛

سمية  م.عامري أمينة المال؛ 

الزهرة البويحياوي نائبة أمينة المال؛

خديجة شرب مستشارة ؛

حوسى أمامة مستشار؛

يونس مغنين  مستشار؛

الحاج محمد نوينو رئيس لجنة العلاقات العامة؛

سمية طباش رئيسة لجنة التربية على المواطنة؛

فاطمة عيندين عضو لجنة التربية على المواطنة؛

مريم المرابط عضو لجنة التربية على المواطنة؛

فاطمة الزهراء الداودي التربية على المواطنة؛

 

اضغط للتحميل     تقرير المهرجان الوطني

الهيئة الوطنية للشباب الملكي للدفاع عن الوحدة الترابية

 

 

Ecrit par Hassan Moutachaouiq

L’organisation des jeunes royalistes pour la défense de l’unité territoriale, telle est la traduction du titre de cet article en arabe, et il s’agit d’une jeune association née a Tanger le mois de Avril 2023. Elle est présidée par un jeune citoyen nationaliste nommé Mustapha Amri.

Depuis sa création elle ne cesse de travailler sur l’unité nationale en encadrant des jeunes de la ville ainsi que l’extension par l’ouverture des filiales dotées de l’autonomie mais suivent les mêmes objectifs. et a pu voire le jour successivement et rapidement une a Larache, Tétouan, Nador, Fès, et la suite sera très prochainement a Laayoune et Casablanca …, d’autres villes étrangères sont aussi en attente.

A l’occasion de la fête nationale de la marche verte, l’association, avec la participation des filiales des autres villes suscitées, a organisé son premier Festival de Tanger , qui a duré trois jours, 10, 11 et 12 Novembre, sous le thème “Marocains jusqu’à la mort”,

Ainsi pendant trois jours au centre de Tanger “Place des nations ” une foire a été dressée pour commercialiser des produits purement marocains, et a coté des ateliers pour toucher les écoliers et jeunes adolescents pour se rappeler et célébrer la victoire de la marche verte conduite par le feu Hassan II et participation massive de nos grands parents.

En parallèle deux soirées sous forme de tables rondes ont été programmées

  • La première, le 10 Novembre, Mr Noureddine Bel Haddad a eu le mérite de nous faire rappeler notre histoire et surtout l’histoires des Sultans Alaouite, que tout les assistants, qui malgré leurs niveaux intellectuels et universitaire ignorent une grande partie. Encore une fois un grand merci a Mr Noureddine Bel Haddad
  • La deuxième soirée animée par Mr Tayeb Boutebkalet et Mr Noureddine Bel Haddad tout deux ont souligné et expliqué les arguments, techniques et réalités historiques que tout marocains se doit d’utiliser pour défendre la souveraineté Marocaine sur son Sahara…

Ces deux tables rondes peuvent bel et bien donner l’idée d’une émission télévisée de plus d’une trentaine d’épisodes, une heure chacune. Un sérieux appel a nos responsables de production et de réalisation de la RTM de se diriger vers Mr Bel Haddad Noureddine. Un grand hommage a ce monsieur noble et marocain jusqu’à la mort.

Le dernier jour, un carnaval avec la participation de plus deux milles personnes marchant sur un boulevard {l’artère de la ville de Tanger} bloqué pendant plus d’une heure ou des jeunes de différents âges, représentant toutes les régions du Maroc, marchaient depuis la place du 9 Avril ( Le défunt Mohamed V a eu son mémorable discours en Avril 1947) traversant boulevard Med V jusque la place des nations. une exposition des photos des sultans Alaouites ainsi que quelque antiquités liées a la marche verte que certains l’ont vues pour la première fois. un Hommage aussi a Mr Younes Cheikh Ali.

L’évènement a pris fin tard la nuit du 12 Novembre après une soirée spectacle en présence des chanteurs et acteurs marocain a l’instar de l’ aimable Saida Talal et Rachid Berriah, Rania Jamal et autres…

Je n’oublie absolument pas de lever le chapeau aux autorités locales qui ont montré une autre fois leur haut niveau et leur participation concrète a la réussite de ce premier festival.

Et enfin je reproche au médias de tout genre qui se doit de se pencher sur ce type d’activités au lieu de courir derrière les banalités…

Et ce n’est que le début

Couverture de presse et photographie le journaliste Hassan Barhon

https://pressmedias.ma/?p=1616

محضر المؤتمر الأول التأسيسي للمكتب الإقليمي بتطوان

  

طبقا لمقتضيات القانون الأساسي للهيئة الوطنية للشباب الملكي و الدفاع عن الوحدة الترابية ؛ و بناءا على شهادة تزكية المكتب التنفيذي للهيئة ؛ الصادرة بتاريخ 20 أكتوبر 2023؛   والتي تأتمن و تزكي السيدة : نادية الحميدي بصفتها رئيسة رسمية منتخبة للفرع الإقليمي وناطق رسمي تجاه السلطات و الهيئات بإقليم تطوان ؛ و تفعيلا للاجتماعات التأسيسية  التي عقدها مشكورا الرئيس الوطني السيد مصطفى عامري في هذا الإطار في كل من : طنجة مرتيل و تطوان؛

عقدت اللجنة التحضيرية للمكتب الإقليمي  للهيئة مؤتمرها الأول التأسيسي بمقر الجمعية اليوسفية  للأشخاص ذوي الإعاقة الحركية فرع تطوان ؛ مساء السبت13 ربيع الثاني  من العام الهجري 1445 الموافق 28 أكتوبر 2023 م ؛ وقد نظم اللقاء بنجاح وفق البرنامج التالي:

 

  • افتتاح المؤتمر بقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء غزة؛
  • قراءة آيات من القرآن المجيد ؛
  • توزيع و ثائق الهيئة؛
  • قراءة القانون الأساسي ؛
  • إلقاء كلمة الشكر و التقدير لجميع أعضاء الهيئة خاصة المكتب المركزي و رؤساء الفروع و الرئيس الوطني المركزي السيد مصطفى عامري ؛
  • إلقاء كلمة تعريفية بأعضاء المكتب الإقليمي و إبراز مؤهلاتهم العلمية و الأكاديمية وخبرتهم في المجال الجمعوي و التنموي و الإعلامي ؛

تناول الكلمة مجموعة من المؤتمرين  في مجملها تناولت مجموعة من المحاور ضمنها:

  • الأهمية الاستراتيجة للهيئة على المستووين الدولي و الوطني ؛
  • منهجية المكتب الإقليمي للهيئة في ممارسة الدبلوماسية الموازية محليا و قاريا؛
  • آليات المكتب الإقليمي في الترافع و التفاعل مع المنتظم الدولي في كل ما يخص قضايا وثوابت و تحديات المغرب؛
  • دور المكتب الإقليمي في دعم السلطات المغربية و مؤسساتها العسكرية ؛
  • عزم المكتب على الإشراك الواسع لرجال المال و الأعمال و جميع نخب المجتمع المغربي في خطط عمله و برامجه المستقبلية؛
  • إطلاق : ” الحملة الدولية للشباب الملكي ”؛
  • التنديد بجرائم النظام الجزائري و دعوة الشعل الجزائري للمزيد من التآخي؛
  • تكريم قيدومة العمل الإنساني و الجمعوي بالشمال سعيدة جرميم؛

بشكل حر؛ طوعي؛ علني؛ شفاف؛ نزيه و ديموقراطي؛  تم فتح باب الترشيح أمام الجميع؛ من أجل تولي المسؤوليات و الصفات داخل المكتب الإقليمي؛ انسحبت اللجنة التحضيرية و ثم الشروع في  إعداد التشكيلة الرسمية للمكتب الإقليمي و التي تتكون من الأعضاء الآتية أسمائهم:

 

الشخصيات  المُؤَسِسَةٌ للمكتب الإقليمي بتطوان:

نادية الحميدي ؛ 

حسن  متشوق ؛

محمد رضا برهون ؛

عبد العالي الخردوش ؛

ضرار الحضري؛

سعيدة جرميم؛

رشيد أريفي ؛

يونس أولاد علي و ابراهيم ؛

محمد أخروف ؛

ضرار الحضري؛

بسام الحضري؛

 

 و في الأخير تم إبراز جهود و تضحيات جميع الأعضاء المؤسسين القدامى للهيئة في جميع فروعها بالمغرب و تجديد الشكر لهم و إلتزام المكتب اللإقليمي بالعمل إلى جانبهم و دعم جميع تحركاتهم عبر ربوع المغرب الغالي. 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.