الأوروعربية للصحافة

تقرير دولي يبوىء المغرب المرتبة الخامسة عربيا في الاستثمار في الشركات الناشئة

احتل المغرب المرتبة الخامسة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في قيمة الاستثمارات في الشركات الناشئة خلال شهر غشت المنصرم، وفقا لتقرير صادر عن منصة “ومضة”.

و ذكر  التقرير أن المغرب تمكن من جمع 153.6 ألف دولار  موزعة على صفقتين، خلف المملكة العربية السعودية التي تصدرت القائمة بعد أن تمكنت من جمع 54 مليون دولار أمريكي موزعة على ثماني صفقات، متبوعة بدولة الإمارات في المرتبة الثانية على القائمة، إذ جمعت الشركات الناشئة فيها 44 مليون دولار موزعة على تسع صفقات، ثم مصر في  المركز الثالث بمبلغ 1.5 مليون دولار أمريكي، حيث برزت تالنتس أرينا، شركة التوظيف التي تعمل بالذكاء الاصطناعي، بوصفها المستفيد الأكبر بعد أن أغلقت تمويلاً أولياً بقيمة 750,000 دولار أمريكي، فيما تشارك المركز الرابع والخامس والسادس كلٌ من تونس والمغرب وفلسطين على التوالي.

و كشف التقرير  أن الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حققت زيادة قدرها 6% على أساس شهري في قيمة الصفقات خلال شهر غشت الماضي، حيث نجحت بجمع مبلغ 101 مليون دولار أمريكي موزعة على 26 صفقة.

 

و علاقة بتوزيع تمويل الشركات الناشئة بحسب القطاعات، أشار التقرير إلى أن ” قطاع الخدمات اللوجستية استحوذ  على الحصة الأكبر من التمويل بمبلغ 36 مليون دولار أمريكي، ويُعزى ذلك بشكل رئيسي إلى جولة التمويل الأولى التي أطلقتها منصة رواء،  كما حازت قطاعات تكنولوجيا السفر والتكنولوجيا الصحية والويب 3 على ثاني أكبر نصيب من التمويل، بحيث تصبح القطاعات الأربعة المذكورة هي الأكثر حصولاً على التمويل بنسبة 76% من المبالغ التي تم جمعها في غشت الماضي.

و الت المرتبة الخامسة من ناحية التمويل لقطاع التكنولوجيا، ولكنه تصدر القائمة من حيث عدد الصفقات لا سيما وأن الشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا الثروات ضمن القطاع استحوذت على الزخم الأكبر من جانب المستثمرين.

كما سجل التقرير  هيمنة الشركات الناشئة التي تعمل وفق نموذج الخدمة بين الشركات على مشهد التمويل، حيث استحوذت على أكثر من 50% من مبالغ التمويل في شهر غشت، كما حصدت الشركات الموجهة للمستهلكين نسبة 27% من الصفقات موزعة على تسع صفقات، في حين حازت الشركات الناشئة التي تعمل وفق نموذج الخدمة بين الشركات وإلى المستهلكين على نسبة 17% المتبقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.