الأوروعربية للصحافة

تقرير أمريكي يتهم إيران والجزائر بمحاولة زعزعة استقرار المغرب

كشف تقرير حديث لموقع “ديفنس بوست” الأمريكي أن إيران والجزائر تقودات حملات زعزعة استقرار المغرب، عبر أداتهما الوظيفية جبهة البوليساريو الانفصالية.

وأكد التقرير، الذي حمل عنوان “زعزعة استقرار إفريقيا: الطائرات المسيرة الإيرانية تهديد للمغرب”،  أن إيران زودت الجبهة الانفصالية  بطائرات “درون” هجومية من صنعها، مشيرا إلى أن طهران تعيد تكرار تجربة الشرق الأوسط وإدخال المنطقة في حالة من اللاستقرار.

 

وأكد الموقع الأمريكي أن إيران تسعى إلى تقويض حليف غربي موثوق فيه، وهو المغرب، ويشكل دعما متواصلا للدول الغربية للحفاظ على الاستقرار والأمن بالمنطقة، في ظل تنامي الجماعات المتطرفة بالصحراء والساحل

وسجل الموقع الأمريكي، أن دعم إيران المتواصل للجزائر والبوليساريو لا يشكل تهديدا فقط للمغرب، بل أيضا لاستقرار المنطقة بشكل عام، خاصة وأن المغرب أصبح شريكا متقدما للدول الغربية وله حضور قوي على المستوى الافريقي، ويحظى بثقة دول الاتحاد في استيثاب الامن في المنطقة

ووجه المغرب، في وقت سابق، اتهامات لإيران بتسهيل عمليات إرسال أسلحة لجبهة البوليساريو، كما اتهم حزب الله اللبناني بدعم وتدريب جبهة البوليساريو.

يذكر أن العلاقات بين طهران والرباط عادت إلى طبيعتها أواخر عام 2016 بعد سبع سنوات من القطيعة على خلفية اتهام المغرب لإيران بنشر التشيع في البلاد، قبل أن تعود العلاقات للتتوتر خلال سنة 2018، بسبب دعم أيران لجبهة البوليساريو الانفصالية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.