الأوروعربية للصحافة

نصائح للتلاميذ وأولياء أمورهم بعد ظهور النتائج الدراسية

تحت عنوان “نصائح جديدة بعد ظهور النتائج الدراسية”، كتب الأستاذ خالد مبروك “عندما يأتيك ابنك او ابنتك بالنتيجة الدراسية فلا تبخل عليه بقُبلة وضمة، فذلك أفضل هدية يتلقاها من والديه.. إياك أن يرى فيك اللامبالاة”.

وتابع الداعية المغربي في منشور له على صفحته في فيسبوك:

“- إياك أن تُظهر قلقك من نتائج أبنائك كيفما كانت..

– إياك أن تكون أول المتنمرين على أبنائك.. تنمر الآباء أشد على الأبناء من تنمر غيرهم.

– لا تقارن أبناءك بأحد.. فلكل واحد مميزاته ومواهبه.

– صحة ابنك النفسية أولى لك من هذه النتائج، فلا تكن سببا في انتحار أحد.. فتنبه”.

وإذا رأيت أن ابنك غير راض عن نتيجته، وأصيب بهيستيريا البكاء، يضيف ذ.مبروك “فحاول أن تظهر له رضاك عنه وعن نتيجته، وقدم له هدية في الحين، ولو أن تعطي مبلغا من المال”.

وختم تدوينته بهذا التوجيه “أظهروا حبكم لأبنائكم، واعلموا أن الشهادات المدرسية قد لا تكون سببا في رزقهم.. فقد يغنيهم الله في تجارة أو فلاحة أو غير ذلك مما لا يحتاج إلى تلك الشهادات.. فتنبهوا”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.