الأوروعربية للصحافة

المنتخب المغربي يصنع التاريخ ويبلغ نصف نهائي المونديال

نجح المنتخب المغربي في كتابة صفحة جديدة بتاريخ كأس العالم لكرة القدم، السبت، إثر تأهله لنصف نهائي البطولة للمرة الأولى في تاريخ مشاركاته بعد فوزه على البرتغال بهدف نظيف في مونديال قطر، ليصبح أيضا أول منتخب أفريقي وعربي يصل لهذه المرحلة.

وسجل يوسف النصيري الهدف الوحيد لـ “أسود الأطلس” في الدقيقة 42 من الشوط الأول.

وغاب المدافعان نصير مزراوي ونايف أكرد عن تشكيلة المنتخب المغربي لكرة القدم في مواجهته لنظيره البرتغالي.

ودفع المدرب وليد الركراكي بقطب دفاع بلد الوليد الإسباني جواد الياميق ومدافع الوداد البيضاوي يحيى عطية الله مكانهما.

في المقابل، أبقى مدرب البرتغال فرناندو سانتوس على نجمه كريستيانو رونالدو على دكة البدلاء مجددا مفضلا مرة أخرى الدفع بمهاجم بنفيكا الواعد غونسالو راموس (21 عاما) صاحب هاتريك في الفوز العريض على سويسرا 6-1 في ثمن النهائي.

وأجرى سانتوس تعديلا واحدا على تشكيلته قبل انطلاق المباراة حيث أشرك لاعب وسط ولفرهامبتون الإنكليزي روبن نيفيش مكان لاعب وسط ريال بيتيس الإسباني وليام كارفاليو.