الأوروعربية للصحافة

مباحثات مغربية أمريكية لتعزيز التعاون العسكري

عقد المغرب والولايات المتحدة، الإثنين، مباحثات عسكرية بالرباط، لتعزيز جوانب التعاون بين القوات المسلحة الملكية والقيادة الأمريكية في إفريقيا (أفريكوم).

جاء ذلك خلال لقاء المفتش العام للقوات المسلحة الملكية بالمغرب بلخير الفاروق مع قائد أفريكوم مايكل لونغلي، بحسب بيان للقوات المسلحة الملكية، نشرته وكالة الأنباء الرسمية “لاماب”.

ولفت البيان إلى أن “المسؤولين بحثا التنظيم المشترك بالمغرب لتمارين عملياتية على غرار “الأسد الإفريقي”، معبرين عن ارتياحهما لنجاح الدورات السابقة والخبرة التي حققتها القوات المسلحة الملكية.

وأكدا، وفق البيان، “على المؤهلات التي يمتلكها المغرب سواء الجغرافية أو العملياتية للتخطيط والدعم اللوجيستي، والتنظيم”.

وأبرزا الدور الحاسم للمغرب كفاعل رئيسي من أجل السلام والاستقرار، قادر على رفع التحديات الأمنية المتعددة بإفريقيا، كالجريمة العابرة للحدود، والاتجار في المخدرات، والاتجار بالبشر، والتواطؤ بين الانفصال والإرهاب.

ويزور لونغلي المغرب يومي 17 و18 أكتوبر الجاري، على رأس وفد عسكري أمريكي.

و”الأسد الإفريقي” تمرينات عسكرية مشتركة تنظمها القوات المسلحة الملكية والقوات الأمريكية سنوياً، وتعدّ أكبر مناورات عسكرية في إفريقيا.